Accessibility links

logo-print

حملات ثقافية لنشر الوعي الانتخابي بين مختلف شرائح الشعب العراقي


تثقيف الناخب العراقي وزيادة وعيه ومعرفته بأهمية إدلائه بصوته في انتخابات مجالس المحافظات كانت أهداف الورش التثقيفية التي أقامتها جمعية السلام الثقافية، وقد عكفت هذه الورش على تدريب أعضاء في منظمات غير حكومية أخرى كي يقوموا بدورهم بحملات وورش توعية مباشرة للناخب العراقي.

وبهذا الخصوص تحدث نزارمنعم أحد المحاضرين في الورشة لـ"راديو سوا" قائلا: "محاضرات التدريب الخاصة بالورش تختص بالتثقيف والتوعية حول الانتخابات في العراق والتي تعتمد بالدرجة الأساس على المشاركة الواسعة والواعية للناخبين، بعد أن لاحظنا في الانتخابات الماضية عزوف جانب من الناخبين عن المشاركة في الانتخابات، ولذلك فإن دور منظمات المجتمع المدني أساسي وواضح في هذا المجال، نحن موجودون هنا لثلاثة أيام في ورشة عمل لغرض تثقيف وبناء القدرات لمنظمات المجتمع المدني من أجل تثقيف كوادرها وتوعيتها واعطاها الدافع للتدريب والتوعية لمختلف الجماهير".

المحامية ابتسام الشمري رئيسة منظمة "المرأة لخير المرأة" التي تشارك في إحدى الورش، أشارت الى أهمية الورشة في نشر الوعي الانتخابي قائلة:

"من كل منظمة يشترك 7 أشخاص ومن منظمتنا شارك أيضا 7 أعضاء سيتدربون في هذه الورشة كي ينقلوا خبرتهم وما تعلموه في ورش أخرى إلى القاعدة الجماهيرية الواسعة، حيث سيقوم كل عضو من هؤلاء السبعة بتدريب 100 شخص من عموم الناخبين لغرض زج أكبر عدد من الناخبين في العملية الانتخابية".

أما أحمد محمد الذي يحاضر في إحدى الورش فقد شدد على ضرورة تثقيف الناخب بأهمية صوته في نتائج الانتخابات، موضحا بقوله:

"ليس الغاية من الورشة دفع المواطنين باتجاه الانتخابات فقط وانما لتثقيفهم وتعليمهم أن لهم صوت وأن أصواتهم مهمة في العملية الانتخابية وأن أي تغيير مستقبلي لا يتم إلا من خلال هذه الاصوات، نحن سنقنع الناخب بأنه لا سبيل أمامه للتغيير سوى بالإدلاء بصوته، وهذا هو واجب منظمات المجتمع المدني وهو أن تعمل من خلال التماس المباشر مع المواطنين على تغيير موقفهم تجاه الانتخابات".

وتأتي هذه الورش التي تستهدف توعية الناخب العراقي وحمله على المشاركة الفاعلة في انتخابات مجالس المحافظات بدعم من مكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع في العراق "يونبس" بعد التكهنات التي أشارت إلى عزوف الناخب العراقي عن المشاركة في الانتخابات المقبلة.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد حيدر القطبي:
XS
SM
MD
LG