Accessibility links

وزارة الداخلية الفرنسية تعلن عن اعتقال القائد المفترض للجناح العسكري لمنظمة ايتا


أعلنت ميشال اليو-ماري وزيرة الداخلية الفرنسية في بيان، أن القائد المفترض للجناح العسكري لمنظمة ايتا، غاريكويتز اسياتسو روبينا الملقب تكسيروكي قد اعتقل ليل الأحد/ الاثنين في منطقة البيرينيه العليا جنوب غرب فرنسا.

وأضافت الوزيرة التي لم تقدم تفاصيل عن مكان الاعتقال وظروفه ان انه يشتبه في تنفيذه في جريمة قتل حارسين مدنيين في كابريتون في جنوب غرب في الأول ديسمبر/ كانون الأول 2007. وفي بيانها، وجهت اليو-ماري تهانيها الى العاملين في الشرطة،الإدارة الفرعية لمكافحة الإرهاب والإدارة المركزية للاستخبارات الداخلية الذين تمكنوا من اعتقاله.

وكان الحارسان المدنيان راول كانتينو (24 عاما) وفرناندو ترابيرو (23 عاما) قتلا برصاص ثلاثة من عناصر منظمة ايتا لدى خروجهما من مقهى في كابريتون اثر قيامهما بمهمة استخباراتية في جنوب غرب فرنسا.
وكانت منظمة ايتا أعلنت مسؤليتها عن الجريمة المزدوجة في 17 ديسمبر/ كانون الأول في بيان، مؤكدة عزمها على ضرب قوات الأمن الاسبانية في كل مكان.

وأعلن وزير الداخلية الاسباني الفريدو بيريز رابالكابا في نوفمبر/تشرين الثاني، ان اثنين من عناصر منظمة ايتا اتهما القائد العسكري المفترض للمنظمة بالمشاركة المباشرة في عمليتي القتل. وتكسيروكي واحد من أعضاء ايتا الملاحقين في اسبانيا وفرنسا. وأوضحت وزيرة الداخلية الفرنسية أن هذا الاعتقال يؤكد مرة اخرى الالتزام الحازم لأجهزة الشرطة والدرك الفرنسية بمكافحة كل أشكال الإرهاب. وخلصت إلى القول إن الاعتقال يثبت مرة جديدة التعاون الممتاز بين فرنسا واسبانيا في التصدي للإرهاب الباسكي.

XS
SM
MD
LG