Accessibility links

logo-print

إقالة رئيس هيئة الاستثمار وتعيين أحد مستشاري المالكي بدلا منه


كشف عضو لجنة الاقتصاد والاستثمار النائب عن التحالف الكردستاني محما خليل أن إقالة رئيس هيئة الاستثمار أحمد رضا عن منصبه جاءت بسبب تقاعسه في الإيفاء بوعوده جلب الاستثمارت إلى العراق.

وأكدا خليل في حديث مع "راديو سوا" أن أمر الإقالة الذي أصدرته الحكومة بحقه قانوني، مشددا على أن أداء رضا لم يتطابق مع أقواله، بذلك قامت الحكومة باستبداله.

وأشار خليل إلى أن الحكومة عينت مستشار رئيس الوزراء ثامر الغضبان كبديل عن أحمد رضا، مشيدا في الوقت نفسه بخبرة الغضبان الاقتصادية، وقال: "ثامر الغضبان كان في وزارة النفط ولديه باع طويل في مجال الاقتصاد، وفي مجال الخبرات لديه الكثير فضلا عن كونه شخصية وطنية، نحن الآن بحاجة إلى من هو الأكفأ ومن هو يعمل بجهود أكثر وبعلاقات أكبر مع شركات لجلبهم للاستثمار في العراق".

يشار إلى أن هيئة الاستثمار تعد واحدة من الهيئات الحكومية التي شكلت وفقا لقانون الاستثمار الصادر عام 2007، فيما حددت مهامها برسم السياسات الوطنية للاستثمار ووضع الضوابط لها، على أن تختص بالمشاريع الاستثمارية الإستراتيجية ذات الطابع الاتحادي حصرا.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد عمر حمادي:
XS
SM
MD
LG